مدن ستقدم أفضل عوائد للإستثمار العقاري في السنوات القادمة

عند الحديث عن العقارات يتبادر للذهن بشكل تلقائي مدن مثل نيويورك، لندن، هونج كونج، حيث ارتفعت قيم العقارات في تلك المدن بشكل مبالغ فيه خلال الفترة الماضية.

وقدم تقرير "سافيلس ورلد ريسيرش"، و"كاندي أند كاندي"، و"دويتشه لإدارة الأصول والثروات" قائمة بأهم المدن التي ستقدم أفضل عوائد للمستثمرين الأثرياء في المجال العقاري خلال السنوات القليلة القادمة.

1- بيروت، لبنان:



على الرغم من أنها شهدت العديد من أحداث العنف التاريخية ، إلا انها تعتبر مكانا مثاليا للمستثمرين العقاريين.

وأيضا تتصاعد بعض التوترات فيها بسبب الصراع السوري المستمر هناك، إلا ان مدينة بيروت تتميز بموقع ساحلي على البحر المتوسط، يجذب العديد من الشباب، كما تتميز بكونها مركزا ماليا إقليميا.

وتمتاز العقارات هناك بكونها لاتزال رخيصة وفقا للمعايير الدولية، وتتراوح أسعار الشقق التي تتكون من غرفتين للنوم ما بين 180 ألف دولار و 500 ألف دولار، على حسب الموقع.


2- كيب تاون، جنوب أفريقيا:


تتميز بطقس رائع، والعديد من الأنشطة الثقافية، وتعد ظروف السوق الحالية ضعيفة، نظرا لضعف العملة المحلية، وارتفاع معدلات التضخم، وارتفاع أسعار الفائدة.

وتتكون أغلبية الشقق بها من غرفتين بسعر يتراوح بين 110 ألف دولار و 370 ألف دولار.
3- تشيناي، الهند:

كانت تعرف سابقا باسم "مدارس" وهي واحدة من أكبر المدن الحضرية في الهند، يبلغ عدد سكانها أكثر من أربعة ملايين نسمة، هي محور للتجارة في جنوب الهند، ولديها قاعدة اقتصادية متنوعة، وتشتهر بإنتاج الأفلام والسينما.

ويتراوح سعر الشقق التي تتكون من غرفتين بالمدينة بين 40 ألف دولار و 160 ألف دولار.


4- شيكاغو، الولايات المتحدة:


تتميز بوجود مقرات الشركات متعددة الجنسيات مثل "ماكدونالدز"، ومع النمو المتوقع للولايات المتحدة، يتوقع أن تبدأ أسعار العقارات في الانتعاش، إلا ان الأسعار في شيكاغو لا تزال تبدو رخيصة بالنسبة لمدن العالم، وتقدم عوائد عالية.

ويتراوح سعر الشقة المكونة من غرفتين بين 250 ألف و 700 ألف دولار.

5- دبلن، أيرلندا:


تأثرت المدينة بأزمة منطقة اليورو، وتراجعت أسعار العقارات فيها بقوة، وتتجه المدينة لجذب الشباب وشركات التكنولوجيا الكبرى مثل "جوجل" و "فيسبوك".

ويتراوح سعر الشقة المكونة من غرفتي نوم بين 210 ألف دولار و 560 ألف دولار.



معرض الصور